Home بلديات رئيس بلدية مدينة عاليه يفتتح المعرض السنوي للطيور”

رئيس بلدية مدينة عاليه يفتتح المعرض السنوي للطيور”

65
0
Sawaya Constriction Building the future

إفتتح رئيس بلدية عاليه وجدي مراد في قاعة “جمعية الرسالة الاجتماعية” في المدينة “المعرض السنوي للطيور” والذي نظمه “الاتحاد اللبناني للطيور”Federation Ornithologique Libanaise (FOL) و”نادي عاليه للكنار”، بحضور السكرتيرة العامة لـ “الإتحاد العالمي للطيور” Confederation Ornithologique Mondiale الـ COM ماري كلير تارنوس Marie Claire Tarnus، رئيس الإتحاد اللبناني للطيور الشيخ عبد العزيز الرفاعي، عدد من الحكام الإيطاليين العالميين وهم Antonio Passeri، Mauro Cirillo، Giancarlo Mattioli، مدير المعرض في لبنان آرا كباريان، نائب رئيس الإتحاد رئيس نادي عاليه للكنار جواد زرقطة، وبحضور وفد من “الإتحاد الأردني للطيور” ومربي الطيور وناشطين من جمعيات ومهتمين من مختلف المناطق.

كباريان

Marriott

وخلال حفل الافتتاح، قال كباريان لموقعنا ghadinews.net: “كل طائر لديه حلقة تعرف عنه وعن اسم المربي، وتوضع الحلقة في اليوم الرابع بعد خروجه من البيضة، ويحصل عليها من الإتحاد، وفي المنافسة هناك خصائص متعددة ومعتمدة من قبل الاتحاد ويضع الحكام على أساسها العلامات، ويصنفونها وفقا لهذه الخصائص، وقد فاق عدد المربين المئة، ونشاط الاتحاد يشمل التوعية للمحافظة على هذه الطيور وكذلك الطيور البرية خصوصا في المدارس، وهذه السنة الخامسة لهذا المعرض وكانت انطلاقته الأولى في البوشرية، فالجديدة، فالضبية، برج حمود وعاليه، وقد دعانا الأعضاء في عاليه لنقيمه هنا ولبينا الدعوة، كما أن لدينا جمعية لحماية الحسون وتربيته”.

تارنوس

وقالت تارنوس: “لقد استقبلت بحفاوة في لبنان، ووجودي هنا أسعدني جدا، والاتحاد الدولي يعنى بطيور الأقفاص والطيور البرية”، وأشارت إلى أن “هناك بعض الملاحظات خصوصا لجهة نوعية الأقفاص وغيرها، ولكن في السنة الأولى لدخول لبنان في الاتحاد الدولي فإن هذا المستوى يبشر بالخير”.

وأضافت: “في أوروبا مربو الطيور يكونون من المتقدمين في السن، بينما في لبنان فمعظمهم من الشباب، وهذا الأمر جيد جدا لمستوى المسابقة، وأتوقع أن تصل الطيور اللبنانية إلى مراحل متقدمة في المسابقات الدولية”، وقالت: “أسعدني وجود الأطفال، وهذا يعني أن هذه الهواية يتربون عليها منذ الصغر، وبذلك يمتنعون عن صيد الطيور ويحافظون عليها”.

وأردفت: “إنها المرة الأولى التي يشارك فيها لبنان في عائلة الإتحاد منذ كانون الثاني (يناير) 2017، هناك الكثير من الشغف والكثير من الشباب، وهذا مهم لمستقبل الطيور”.

وعن متطلبات الدخول إلى الإتحاد قالت تارنوس لـ ghadinews.net: “من المهم الرعاية الرسمية ، وأن يكون هناك اعتراف بالمنظمة المحلية من الوزارات المعنية في الدولة، وأن تضم عددا من الأعضاء المنتسبين”.

وختمت: “هدف الإتحاد الدولي جمع وتنظيم المنظمات المنضوية مع الاتحاد، ومن الصعوبة على لبنان الوصول إلى أوروبا، ولكننا كاتحاد دولي سنساعده على الوصول وتخطي هذه الصعوبات”.

باسيري

وقال الحكم الدولي أنطونيو باسيري لموقعنا ghadinews.net، أن “نوعية الطيور في لبنان ممتازة للغاية، وقد تفاجأت بما لدى المربين من نوعيات جيدة، من المتوقع أن تنافس عالميا، خصوصا وأن الإتحاد اللبناني للطيور هو في سنته الأولى في الإتحاد الدولي، ولكن يبدو أن الطيور التي ستشارك في إيطاليا ستنافس وستصل إلى مراكز مرموقة”.

وقال ممثل الإتحاد الأميركي من أصل لبناني ومربي لطائر الكناري من نوع الـ Gloster دافيد توتندجيان: “سيشارك عدد من الطيور في المسابقة في إيطاليا، ومنها ثلاثة طيور ربحت في مسابقة في تركيا، ونتطلع لمسابقات عالمية”، وقال: “هناك 32 نوعا من طيور الكناري موجودة حاليا هنا، ويضم المعرض بعض طيور الحسون والببغاء ذات نوعية ممتازة أيضا”.

مراد

وتحدث مراد بالمناسبة، فقال: “هذا معرض مهم، معرض حب للطبيعة والبيئة وللفن، ونرى في هذا المعرض رقيا واهتماما بالطيور بهذا الشكل الممتاز والعناية بها، وهذا الأمر قد أوصل لبنان إلى مستوى عال عالميا كما أشار الحكام وسكرتيرة الإتحاد، بأن الطيور المشاركة ذات نوعية ممتازة”.

وأشار إلى أنه “وفقا لما قالته سكرتيرة الإتحاد ما يشجعنا في هذا المعرض وجود شباب وأطفال، ومن كافة المناطق، وهذا إن دل على شيء فعلى أنه دليل على وعي ورقي، ومن يحضر هذا المعرض سيبتعد عن قتل الطيور بالصيد، وهذا النشاط رسالة توعية ورسالة بيئية للحفاظ على طيورنا بكافة أنواعها، إن كانت داخل الأقفاص أو في الطبيعة، والحد من الصيد الجائر”.

وشجع مراد “نادي عاليه للكنار على المضي قدما في مسيرته، وأن يكون لبنان حاضرا وله مستقبل في هذه المسابقة، وسندعم النادي في عاليه في ما يقرره، ونشكر جمعية الرسالة على تقديم القاعة”.

زرقطة

وقال نائب رئيس الإتحاد جواد زرقطة لـ :ghadinews.net: “شارك في هذا المعرض 946 طائرا، وهو عدد تفوق على كافة المعارض السابقة، خصوصا كونه معرض عام وكافة الطيور إنتاج لبناني لمربين لبنانيين، وقد نال بعضها جوائز عالمية في تركيا، ومن المقرر أن تشارك طيور عدة في مسابقة في إيطاليا”، ولفت زرقطة إلى أنه “كانت هناك مشاركة الشهر الماضي في منطقة النبطية برعاية الوزير السابق ياسين جابر، وشاركنا في نوع واحد من طيور الأقفاص وهو yorkshire، وبلغ عدد الطيور المشاركة 623 طائر”، ولفت إلى أن “الإتحاد يوفر التدريب للمربين والحكام على حد سواء وعلى أمل أن يصل مربونا وطيورهم وحكامنا إلى المسابقات الدولية”.

سويدان

الشيخ نبيل سويدان، قال لـ ghadinews.net: “لدي هذه الهواية منذ طفولتي ولكنها لم تكن بطرق مدروسة وليس لها مواصفات دولية، وقد تقدمت التقنيات، وأصبحت أشتري الأنواع المؤصلة من مربين زملاء، وأعمل على إكثارها، وقد تطورنا سنة بعد سنة، وهذه المشاركات في المعارض والمسابقات تساهم في تقييم طيورنا لجهة المواصفات المطلوبة، ونعمل على أساسها”.

وأضاف: “يتم التباري لجهة الصوت والشكل واللون، ولكننا هنا نتبارى في هذه المسابقة على الشكل واللون، وقد دخلت عن فئة اللون الأبيض، وبطائر Gloster عن فئة الشكل، وهو عبارة عن أنثى نالت أعلى علامات Best One من الحكام 94/100، وستشارك في المسابقة الدولية في إيطاليا، ويتوقع الحكام أن تنال المركز الأول، وأن تكون إنطلاقة مشرفة للبنان، وقد ربحت في معظم الفئات، ونلت 12 ميدالية”.

وعن تكلفة هذه الهواية، قال سويدان: “نعم مكلفة لجهة بعض الأنواع، ولا سيما العملاق الإيطالي وهو Italian Giant Frillأو المعروف بـArricciato Gigante Italiano واختصارا A.G.I. ، ولكن لم أعد أربي هذا النوع لأنه كان نادرا في لبنان ومكلفا، والآن أركز على أنواع أخرى، ولدي حوالي 50 طائر من ثلاثة أنواع، وهي الحسون الأبيض وقد نال جائزة في هذا المعرض، وكنار اللون White Lipochrome، والـ Gloster”، وعن التكلفة الشهرية، قال سويدان: “في البداية كانت مكلفة بشراء الأنواع، أما الآن فتكلفتها حوالي 40 ألف شهريا”.

وستشارك الأنثى من نوع Gloster في المسابقة في إيطاليا، وقد جاء سويدان في المركز الثاني، ونال فضلا عن هذه الجائزة الدولية، خمس ميداليات ذهبية وخمس فضية وإثنتين برونزيتين، أما الفائز الأول فكان رجا عبد النور وفاز بسبع ميداليات ذهبية وخمس فضية وواحدة برونزية، وجاء في المركز الثالث هوفيك كاتورجيان ونال خمس ميداليات ذهبية وواحدة فضية وإثنتين برونزيتين.

هذا وكان للفن دور في هذا المعرض، فقد شارك الرسام نبيل رضوان بعدد من اللوحات تمثل الطيور الفائزة بعديد من الفئات.

 

Marriott

LEAVE A REPLY