أخبار محلية

الصايغ : بالرغم من واقعنا المر إستعدوا للاسوأ

 

غرد عضو اللقاء الديمقراطي النائب فيصل الصايغ على حسابه عبر تويتر بالقول :

من التطورات الأمنية والسياسية الأخيرة في العراق والمنطقة، بات واضحاً أن أميركا وحلفاءها ذاهبون إلى مرحلةٍ طويلة من “الحرب الباردة” ضد إيران ومعها محور المقاومة، تذكّرنا بحقبة الصراع مع الاتحاد السوفياتي قبل سقوطه، وما تخللها من حروبٍ مخابراتية، أمنية، إعلامية، اقتصادية، ومن نزاعاتٍ عسكرية بالواسطة.. ويبدو أن أصحاب القرار في لبنان قد اختاروا نموذج “فيتنام”، بالرغم من واقعنا المر واقترابنا المتسارع من الانهيار، لذلك إنسوا “هونغ كونغ” و”الطائف” و”سيدر” وأخواتها واستعدوا للاسوأ .!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى