أمن و قضاء

كمينٌ محكم لـ “استقصاء الجنوب” في خلدة

كمينٌ محكم لـ "استقصاء الجنوب" في خلدة

أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة، أنّه “توافرت معلومات لدى مفرزة استقصاء الجنوب في وحدة الدرك الإقليمي، حول قيام أشخاص بأعمال سرقة في مدينة صيدا ومحيطها، طالت صيدليات وتعاونيات “سوبرماركت”، وذلك خلال شهر تشرين الثاني من العام المنصرم”.وأضافت المديرية، في بيانٍ لها أنّه “بنتيجة الاستقصاءات والتحريات التي قامت بها هذه المفرزة تمكنت من تحديد هوية أحد السارقين. وبعد عملية رصد دقيقة ومتابعة حثيثة استمرت حوالي شهر، جرى استدراجه وتوقيفه من خلال كمين محكم في محلة خلدة، وتبين أنه يدعى: ن. ن. (مواليد عام ١٩٩٠، لبناني) وأوقفت برفقته المدعوة: ر. ك. (مواليد 1998، أثيوبية)”.

ووفق البيان، “وبالتحقيق معه، اعترف بإقدامه على سرقة إحدى الصيدليات و”سوبرماركت” في بلدة الهلالية – صيدا، بالاشتراك مع: م. ن. (مواليد 1966، لبناني)، وبأن الأخير يقيم معه في غرفة في محلّة الرميلة، كما اعترف بأنه، وشريكه م. ن. يقومان بتشغيل فتيات من الجنسية الأثيوبية بأعمال الدعارة، كما أظهرت ذلك التسجيلات الصوتية في هاتفه الخلوي”.وتابع، “جرى توقيف “م. ن.” بعد مداهمة الغرفة المذكورة، كما تبين أنهما مطلوبان للقضاء بموجب عدّة مذكرات عدلية، الأول بجرم سرقة والثاني بجرم دعارة”.وأحيل الموقوفون إلى مفرزة صيدا القضائية في وحدة الشرطة القضائية، للتوسع بالتحقيق معهم، بناءً على إشارة القضاء المختص

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى