أخبار محلية

الأبيض يكشف عن أمرٍ مقلق…

غرّد المدير الطّبي لمستشفى بيروت رفيق الحريري الدكتور فراس الأبيض عبر تويتر كاشفاً التالي:

“في اليومين الماضيين، كان قسم طوارئ الكورونا في مستشفى رفيق الحريري الجامعي مزدحما بشكل استثنائي. كان هناك امر اقلقنا. لاحظنا ارتفاع عدد المرضى الأصغر سنًا في قسم الطوارئ، العديد منهم في حالة حرجة. هل يعكس هذا انتشارا متزايدا للسلالة البريطانية (#B117)؟”

وأشار الى أنّه “وفقًا ل@mophleb ، العدد التراكمي لاصابات الكورونا أظهر ان ١٢٪ من سكان قضاء عاليه قد اصيبوا بالعدوى، وهي أعلى نسبة في أي قضاء في Flag of Lebanon. وربما يكون الرقم الحقيقي للاصابات اربعة اضعاف هذا الرقم. وبالرغم من ذلك، سجل قضاء عاليه أعلى معدل لحالات كورونا الجديدة في الـ ١٤ يومًا الماضية.”

وأضاف قائلاً: ” عندما يصاب في السابق ٥٠٪ من سكان اي قضاء بالعدوى، يتوقع المرء أن يكون جزء كبير منهم قد اكتسب مناعة ضد الفيروس، وبالتالي يتوقع أن تساعد هذه المناعة في إبطاء انتقال العدوى في المجتمع، حيث أن الفيروس لديه عدد أقل من الأشخاص للإصابة به. لا يزال هذا غير واضح في قضاء عاليه.”

وأردف الأبيض مشيراً الى “وحدة الترصد الوبائي في@mophleb تقوم بجمع عينات من مواقع عدة في جميع أنحاء Flag of Lebanon لترصد انتشار الوباء. أظهر التقرير أنه خلال الأسابيع الماضية، كان معدل الفحوصات الموجبة مرتفعًا، حوالي ٣٠٪. علاوة على ذلك، كانت الارقام تتجه صعودًا، مما يشير الى زيادة في الانتشار المجتمعي.”

وأكّد أن “الوتيرة الحالية لحملة التلقيح لا تساعد أيضًا. وعلى الاغلب، فإن التخفيف من اجراءات الاغلاق العام سوف يستمر. وكل هذا يعني انه كما هو الحال في العديد من الامور، ستقع على عاتق الأفراد مسؤولية الاهتمام بسلامتهم وسلامة أحبائهم. ارتداء كممامتين، وتجنب التجمعات غير الضرورية.”

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى